العلاقات الزوجية

تأثير المتلازمة الشتوية على العلاقة الزوحية

يتحدث الخبراء عن متلازمة الشتاء، متلازمة المهبل الشتوية أو المهبل الشتوي منذ سنوات. هذه مشكلة تواجهها العديد من النساء. لذلك من الضروري معرفة أهم المعلومات المتعلقة بها حتى نتمكن من معالجتها بالطريقة الصحيحة. ويجب أن يتذكر الجميع أن البرد يؤثر على العلاقات الزوجية، وكذلك الجلد والشعر وقوة جهاز المناعة. لذا، حان الوقت للاطلاع على معلومات مهمة تتعلق بمتلازمة الشتاء هذه.

المتلازمة الشتوية أو متلازمة وينتر فاجينا

من الطبيعي أن يحذر الأطباء من مشكلة متلازمة الشتاء، خاصة وأن هذه الحالة تؤثر على كثير من النساء ويمكن أن تؤثر في النهاية على العلاقات الزوجية.
تؤثر درجات الحرارة المنخفضة في الشتاء على البيئة البكتيرية للمهبل.

في هذه الحالة، هناك بعض الأعراض المزعجة للغاية والتي تتطلب أحيانًا العلاج. بما في ذلك الجفاف أو الحكة أو السيلان المستمر أو الإفرازات غير الطبيعية المستمرة.

من الممكن أن تكون هذه المشكلة مرتبطة ببعض العوامل التي تظهر مثل الاستحمام بماء شديد السخونة، وارتفاع درجة الحرارة بسبب تدفئة المنزل، وارتداء طبقات متعددة من الملابس. وهذا يؤثر على الدورة الدموية ومستوى الهرمونات التي تساهم في العملية الطبيعية لترطيب المنطقة الحساسة.

إقرئي أيضا : لماذا يعتبر الخريف فصل العلاقة الزوجية الناجحة؟

من أجل تجنب مشكلة متلازمة الشتاء أو متلازمة المهبل الشتوية، أعطت طبيبة أمراض النساء آن هندرسون النسخة البريطانية من مجلة جلامور بعض النصائح الموثوقة في هذا السياق.

  • أولاً، من الضروري عدم المبالغة في تنظيف هذا الفضاء. والأفضل القيام بذلك باعتدال حتى لا يضر بالبيئة الحساسة ولا يسبب تهيجًا لبشرته.
  • وحذر الخبير من أن بعض الإفرازات المهبلية طبيعية وضرورية ولا يجب البحث عنها بطريقة مختلفة خاصة في فصل الشتاء. وذكرت أن هذه الإفرازات غالبًا ما تكون مفيدة وتساعد في الحفاظ على البيئة البكتيرية في هذه المنطقة وبالتالي تحافظ على صحتها. لكنها شددت على ضرورة مراجعة الطبيب المختص في حالة انبعاث رائحة غير عادية أو إذا كان شكله أو لونه غير عادي.
  • في حالة الحكة ، من الضروري، حسب رأي الطبيب، استشارة أخصائي، لأنه قد يشير إلى وجود عدوى. وحذر الأخير من تحوله إلى عدوى حادة مثل الكلاميديا ​​أو السيلان في غياب العلاج الفوري.
  • بدورها، قالت المعالجة كلير فوس إن ارتداء الجوارب الطويلة والملابس الثقيلة أو الملابس الداخلية المصنوعة من مواد غير طبيعية في الشتاء يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بالتهابات المهبل. يتم تعزيز ذلك من خلال البيئة الدافئة والرطبة التي تفضل البكتيريا الضارة. لذا حان الوقت للاهتمام بأعراض متلازمة الشتاء لتجنب حدوثها. من الضروري أيضًا اتباع نظام غذائي صحي يعتمد على تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية وشرب كميات كافية من الماء وتجنب الأطعمة المصنعة.

إقرئي أيضا : البرود الجنسي عند المرأة أسبابه وأنواعه وطرق علاجه

     المراجع المعتمدة     

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى