الغذاء الصحي

فوائد البرتقال الملكي (كمكوات) وأضراره

الكمكوات، المعروفة أيضًا بالبرتقال الملكي أو البرتقال الياباني، هي فاكهة صغيرة يمكن تناولها بقشرها. يتميز هذا البرتقال بحجمه الصغير الذي يفوق بكثير حجم البرتقال التقليدي المعتاد. يتمتع الكمكوات بفوائد صحية متعددة وتحمل قيمًا غذائية هامة، وسنتعرف على هذه الفوائد والقيم الغذائية البارزة لها في الفقرات التالية.

القيم الغذائية في فاكهة “كمكوات” البرتقال الملكي

تتميز هذه الفاكهة الصغيرة بحجمها بقيم غذائية فائقة، حيث تحتوي خمس حبات منها على نحو 70 سعرًا حراريًا، إضافة إلى 2 جرام من البروتين، وحوالي 6.5 جرام من الألياف الغذائية، و16 جرامًا من الكربوهيدرات.

تتمتع هذه الثمار الصغيرة بحجمها بقيم غذائية هائلة، حيث تحتوي خمس حبات منها على حوالي 70 سعر حراري، بالإضافة إلى 2 جرام من البروتين ونحو 6.5 جرام من الألياف الغذائية و16 جرام من الكربوهيدرات. وفيما يتعلق بالفيتامينات والمعادن في هذه الفاكهة المشهورة كـ “كمكوات”البرتقال الملكي، تكون النسب كما يلي لكل 100 جرام، أي ما يعادل تقريباً 5 حبات:

  • فيتامين سي: يبلغ 73%، وهو معدل عالٍ من النسبة اليومية الموصى بها لهذا الفيتامين الأساسي لدعم جهاز المناعة.
  • الكالسيوم: حوالي 6% من الكمية الموصى بها يومياً، مما يسهم في دعم الصحة العظمية والأسنان.
  • المنغنيز: حوالي 7% من الكمية اليومية الموصى بها، ويشارك في دعم وظائف الجسم المختلفة.
  • فيتامين أ: تقدر نسبته حوالي 6% من الكمية اليومية الموصى بها، وهو ضروري لصحة البصر والجلد.

وليس هذا فقط، بل تحتوي فاكهة البرتقال الملكي أيضاً على نسب صغيرة من فيتامين ب وفيتامين E، إضافة إلى العناصر الهامة مثل البوتاسيوم والزنك.

إقرئي أيضا : الفوائد الجنسية لعصير البرتقال

فوائد البرتقال الملكي

هناك العديد من الفوائد المتنوعة التي يمكن أن تعود بالنفع على جسمك عند تضمين هذه الفاكهة ذات القشرة الحلوة والعصير اللاذع في نظامك الغذائي، حيث يمكن لهذا الاختيار أن يوفر لجسمك:

1 – مقاومة الأمراض:

تتمتع فاكهة البرتقال الملكي بخصائص مضادة للأكسدة نتيجةً لاحتوائها على مركبات الفلافونويد، وتمتلك أيضاً خصائص مضادة للالتهاب، وكلها تعتبر عناصر ذات أهمية كبيرة في الوقاية من الأمراض، بما في ذلك الأمراض الخطيرة مثل السرطان وأمراض القلب. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تساعد الزيوت الأساسية الموجودة في البرتقال الصغيرة في ترك روائح منعشة على اليدين، ومن بين هذه الزيوت الأساسية الليمونين، الذي يتمتع بتأثيرات مضادة للأكسدة في الجسم.

2 – تعزيز المناعة:

يمكن لفاكهة البرتقال الملكي أن تسهم في تعزيز الجهاز المناعي نظرًا لاحتوائها على كميات مناسبة من فيتامين C والزنك، اللذان يعتبران أساسيين لصحة المناعة. بالإضافة إلى ذلك، تشير دراسة أُجريت على الحيوانات إلى وجود بعض المركبات النباتية في فاكهة البرتقال الملكي التي قد تعزز نشاط الخلايا المناعية، بما في ذلك الخلايا القاتلة الطبيعية.

ومن المهم أيضًا أن نلاحظ أن تنشيط هذه الخلايا يمكن أن يسهم في تدمير الخلايا السرطانية وتعزيز قدرة الجسم على مقاومة العدوى.

3 – مكافحة السمنة:

يمكن للمركبات النباتية الموجودة في البرتقال الصغير أن تلعب دورًا في مقاومة السمنة والحد من مخاطر الأمراض المتعلقة بها، مثل مرض السكري من النوع الثاني. وفقًا لدراسة أجريت على الفئران، أظهرت النتائج أن مستخلص الكمكوات قد يكون له تأثير في تقليل نمو حجم الخلايا الدهنية، وقد يساهم في الحفاظ على استقرار الوزن. ومع ذلك، يجب أن يتم إجراء المزيد من الدراسات للتحقق من هذه النتائج وتوضيحها بشكل أكبر.

4 – يرطب الجسم ويساعده على الشبع:

بسبب احتوائها العالي على الماء، الذي يصل إلى 80%، تُعتبر هذه الفاكهة مفيدة لترطيب الجسم. ونظرًا لارتفاع نسبة الماء بالإضافة إلى الألياف، يمكن أن يُسهم ذلك في تعزيز الشبع، مما يجعلها خيارًا مناسبًا للرجيم، خاصة نظرًا لانخراطها المنخفض في السعرات الحرارية.

فوائد قشر الكمكوات

يمكننا التعبير عن المعلومة بشكل مختلف كالتالي: إنه من المهم أن نلاحظ أن قشر الكمكوات يحتوي على كميات أكبر من الفلافونويدات بالمقارنة مع اللب. بالإضافة إلى ذلك، يتميز القشر بوجود نسب صغيرة من الدهون أوميغا 3، والتي تعتبر ذات فائدة كبيرة وأهمية للصحة العامة.

كيفية تناول البرتقال الملكي(كمكوات)

الوسيلة الشائعة لاستهلاك هذا البرتقال الصغير هي أن يُأكل بقشره مع التخلص من البذور، ويمكنك إنشاء فتحة صغيرة لتصريف العصير اللاذع إذا كنت غير قادر على تحمله. ومع ذلك، يمكن تناول هذه الفاكهة بطرق متنوعة، مثل تحويلها إلى مربى أو تحضيرها كمخلل. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك دمجها مع الحلويات أو إضافتها إلى وجباتك حسب اختيارك.

نصائح عند تناول وشراء البرتقال الملكي

اتبع الإرشادات التالية لاختيار وتحضير البرتقال بشكل صحي:

  • اهتم بانتقاء البرتقال الذي يكون قشره صلبًا وليس ناعما. يمكنك تحقيق قشرة أكثر نعومة بغمرها في ماء مغلي لمدة 20 ثانية، ثم غسلها بالماء البارد.
  • قم بتخزين البرتقال في درجة حرارة الغرفة لعدة أيام، أو يمكنك الاحتفاظ به في الثلاجة لمدة تصل إلى أسبوعين.
  • يفضل اختيار البرتقال العضوي، خاصة إذا كنت تنوي تناول القشرة. في حال عدم توفره، قم بغسل الفاكهة جيدًا للتخلص من أي آثار للمبيدات.
  • عند تقطيع أو تقشير البرتقال أو استخدامه في الطهي، قم بوضعه في الثلاجة في غضون ساعة إلى ساعتين للحفاظ على جودته وسلامته الغذائية.

أضرار الكمكوات

تنبيه بخصوص تناول الفواكه:

تحتاج إلى أخذ الحيطة والحذر عند تناول الفواكه النيئة مثل البرتقال الياباني، حيث قد تحتوي على بعض الجراثيم التي يمكن أن تسبب الأمراض مثل الإشريكية القولونية والسالمونيلا. لذلك، من الضروري غسل الفاكهة جيداً إذا كنت لا تنوي طهيها قبل تناولها.

كما ينصح بالتحلي بالحذر إذا كنت تعاني من حساسية تجاه الفواكه الحمضية بشكل عام أو قشرها، حيث يُفضل عليك تجنب هذه الفواكه أو استشارة الطبيب قبل تضمينها في نظامك الغذائي.

في الختام، نشجع دائمًا على تناول طعام صحي ومتوازن، خاصة الفواكه الغنية بالعناصر الغذائية، بما في ذلك فيتامين C الذي يلعب دورًا هامًا في تعزيز جهاز المناعة. نتمنى لكم دوماً الصحة والسلامة.

إقرئي أيضا : البرتقال: الفيتامينات التي يحتوي عليها

     المراجع المعتمدة     

ما هي فوائد فاكهة الكمكوات؟

الكمكوات تعد من الفواكه المشبعة بالمركبات النباتية مثل الفلافونويدات والفيتوستيرولات والزيوت الأساسية، مما يجعلها تحتوي على خصائص مضادة للأكسدة والتي تقاوم الالتهابات.

ما هو الوقت المناسب لاكل البرتقال؟

يمكنك النظر إلى البرتقالة كحصة واحدة من هذه المقترحات. للحصول على فوائد البرتقال طوال اليوم، جرب تناولها بعد وجبة الغداء أو أدرجها في فطورك الصحي.

ما هي شجرة الكمكوات؟

شجيرة الكمكوات تعتبر من الأنواع المنخفضة النمو، حيث يصل ارتفاعها إلى ما بين 2 إلى 5 مترًا. تتميز أوراقها بحجم صغير يتراوح بين 3 إلى 6 سم. أما الثمار التي تنتجها فتكون صغيرة الحجم بمقاسات تتراوح من 2 إلى 3 سم، وتأتي في أشكال متنوعة منها الثمار المستطيلة والكروية. تُعد ثمار الكمكوات من أغلى الفواكه المرغوبة في الوطن العربي.

كيف تؤكل فاكهة الكمكوات؟

تبرز ثمار الكمكوات بمحتواها الغني من مضادات الأكسدة، والتي لا تقتصر على اللب فقط، بل توجد أيضًا في قشورها التي يمكن تناولها بجانب اللب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى