نصائح رياضية

7 تمارين ممنوعة على الحامل

على الرغم من أهمية ممارسة التمارين الرياضية خلال فترة الحمل للفوائد التي تقدمها للمرأة وجنينها، إلا أن الأطباء ينصحون عادة النساء الحوامل اللاتي يتمتعن بصحة جيدة بممارسة 150 دقيقة من التمارين الرياضية الهوائية المتنوعة أسبوعيًا. رغم ذلك هناك بعض التمارين ممنوعة على الحامل والتي سنذكرها فيما يلي.

تمارين ممنوعة على الحامل

توجد تمارين ممنوعة على الحامل خلال هذه الفترة، ومن بين هذه الرياضات التي قد تكون ضارة:

1 – التمارين المستخدمة لإنقاص الوزن:

قد تقرر بعض النساء بعد فترة الحمل اللجوء إلى ممارسة تمارين رياضية بهدف خسارة الوزن، حيث يمكن للمرأة اكتساب ما يتراوح بين 11-15 كيلوغرامًا إضافيًا على وزنها الأصلي خلال هذه المرحلة. ومع ذلك، يجب التأكيد على أن تتبع نظام غذائي صحي يتضمن الاستشارة مع أخصائي تغذية. يتمثل الأمر في أن زيادة الوزن خلال الحمل بشكل صحي يعزز النمو الطبيعي والصحي للجنين. وبالتالي، ليس هناك حاجة لممارسة هذه التمارين خلال فترة الحمل، خصوصًا عندما تتبع المرأة نمط حياة صحي وتتبنى عادات غذائية صحية.

2 – التمارين ذات الكثافة المرتفعة:

نظرًا لأن ممارسة هذه التمارين قد تزيد من خطر التعرض لإصابات مختلفة أو الوقوع أثناء ممارستها، يُفضل تجنب مثل هذه الأنشطة الرياضية مثل ركوب الخيل، وتسلق الجبال، والملاكمة، وكرة القدم، وكرة السلة، وغيرها.

3 – تمارين تؤدي إلى زيادة درجة حرارة الجسم:

يفضل تجنب ممارسة التمارين التي تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم بعد الولادة القيصرية، مثل الركض، أو ركوب الدراجة، أو ممارسة اليوغا في أماكن ذات حرارة مرتفعة داخلية.

4 – التمارين التي تحتاج استلقاءً على الظهر:

تعتبر التمارين التي تتطلب الاستلقاء على الظهر لفترات طويلة من بين التمارين ممنوعة على الحامل تجنب ممارسة، خاصةً خلال الثلاثة إلى أربعة أشهر الأولى بعد الولادة القيصرية. ينصح بتبديل هذه التمارين بحركات أكثر ملاءمة لفترة ما بعد الحمل.

إقرئي أيضا : 8 أسباب ألم عضلات البطن بعد التمرين

5 – تمارين رفع الأثقال:

ينصح بتجنب ممارسة تمارين القوة بشكل عام، وخاصة رفع الأثقال، نظرا لكونها من بين التمارين ممنوعة على الحامل. يعود ذلك إلى تغير قدرة المرأة على التوازن خلال فترة الحمل، مما يزيد من خطر الوقوع أو التعرض لإصابات متنوعة.

6 – تمارين الغوص:

نظرًا لأن الغوص يتسبب في زيادة الضغط على الجسم، فإن هذا الضغط ليس مواتيًا خلال فترة الحمل. لذا، يُفضل تجنب ممارسة هذه الرياضات خلال هذه المرحلة.

7 – تمارين القفز:

نظرًا لأن المفاصل تصبح أكثر خفة وحساسية خلال فترة الحمل، يتزايد خطر التعرض للإصابات المختلفة. لذا، يُنصح بتقليل ممارسة بعض التمارين، خاصة تلك التي تتضمن آيروبيك عالية الكثافة والتأثير، وأيضًا رياضة الكيك بوكسينغ.

متى يجب التوقف عن الرياضة أثناء الحمل؟

عادةً ما يُنصح بممارسة التمارين الرياضية ذات التأثير المنخفض إلى المتوسط أثناء فترة الحمل، مثل السباحة والمشي والبيلاتس واليوغا، حيث تُحقق هذه التمارين العديد من الفوائد الصحية خلال هذه الفترة. ومع ذلك، يتعين الانتباه إلى علامات قد تشير إلى ضرورة التوقف عن ممارسة التمارين، وتشمل هذه العلامات:

  1. الوجع في الصدر.
  2. الصداع.
  3. النزيف من المهبل.
  4. التقلصات في الرحم.
  5. الدوخة والإغماء.
  6. الألم في ربلة الساق.
  7. ضيق في التنفس.
  8. ضعف في العضلات.
  9. ألم في الوزكين، الحوض، أو منطقة البطن.

في حال ظهور أي من هذه العلامات، يفضل التوقف عن ممارسة التمارين الرياضية والتشاور مع الطبيب لتقييم الحالة الصحية وضمان سلامة الحمل.

إقرئي أيضا : الرياضة بعد الولادة القيصرية

     المراجع المعتمدة     

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى