الأدوية

أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال

الأمهات يبحثن دومًا في الصيدليات عن أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال، خصوصًا في فصل الشتاء حين تكثر هذه الحالات، وذلك لضمان شفاء أبنائهن بسرعة، مع الرجوع المستمر إلى استشارة الطبيب.

ما هو مرض الزكام

الزكام يعرف بأسماء مختلفة، مثل نزلة البرد أو الرشح، وهو مرض فيروسي يؤثر عادةً على الجهاز التنفسي والحلق والأنف. يتعرض الأطفال للإصابة بهذا المرض متوسطًا حوالي ثماني مرات في السنة الأولى من عمرهم، ويختلف هذا التعدد من طفل لآخر بناءً على قوة مناعتهم الفردية. عند الإصابة بالفيروس، يظهر الطفل أعراض المرض خلال يومين تقريبًا.

يستمر الفيروس في جسم الطفل مدة تتراوح بين أسبوع إلى ثلاثة أسابيع، حيث يبدأ بعدها أعراض التحسن والشفاء، مثل توقف العطس والكحة وانقطاع سيلان الأنف. بعد استشارة الصيدلي واختيار الدواء المناسب لعلاج الزكام عند الأطفال، يستعيد الطفل نشاطه الطبيعي.

أعراض مرض الزكام أو نزلة البرد عند الأطفال

يتعرض الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين السنة وست سنوات لنسبة عالية من الإصابة بنزلات البرد. من الأعراض المشهورة لهذا المرض هو انسداد أو جزئي لأنف الطفل، وظهور علامات الإرهاق والتعب عليه، بالإضافة إلى ارتفاع طفيف في حرارته.
من العلامات الأخرى التي قد تظهر على الطفل: الإفرازات المستمرة من الأنف مع الشعور بالاحتقان، العطس المتكرر، السعال، ألم في الأذن، فقدان الشهية وعدم رغبته في تناول الطعام أو السوائل، وهذا يمكن أن يكون بسبب التهيج في الحلق أو مشاكل في النوم.

إقرئي أيضا : دواء أوتريفين – Otrivin

مضاعفات الإصابة بمرض الزكام عند الأطفال

عندما يتم تجاهل علاج مرض الزكام لدى الأطفال، قد ينتج عن ذلك تعرضهم للعديد من المضاعفات التي تؤدي إلى إرهاق جسدي بسبب استمرار الإصابة بهذا المرض دون التدخل العلاجي المناسب. من بين تلك المضاعفات، يبرز التهاب الجيوب الأنفية الذي يصبح أكثر حدة نتيجة إهمال علاج الرشح. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤدي التجاهل في علاج التهاب الأذن الوسطى إلى تضعيف السمع لدى الطفل، حيث يحدث هذا التهاب خلف طبلة الأذن. ومن المضاعفات الأخرى التي قد تظهر التهاب الرئوي، الذي قد يؤدي إلى التهاب القصبات الهوائية. لذا، من الضروري البحث عن أمان وفعالية أدوية الزكام المعدة خصيصًا للأطفال في الصيدليات، لتجنب مشكلات صحية أكبر مثل الإصابة بمرض الربو في المستقبل.

أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال

هناك العديد من الأدوية المتاحة في الصيدلية والتي يمكن استخدامها لعلاج الزكام لدى الأطفال، خاصةً للأطفال الذين تتجاوز أعمارهم سنتين. نذكر أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال بشكل محدد، وهو دواء “كونجيستال (Congestal)” في شكل شراب. يعمل هذا الدواء على معالجة أعراض حساسية الأنف والزكام، كما يقلل من الكحة والسعال الذي قد يصاحب الزكام.

مع ذلك، يجب الانتباه إلى أن له بعض الآثار الجانبية، مثل عدم وضوح الرؤية وآلام في المعدة وطنين بالأذن. هناك أيضًا خيارات أخرى مثل تلفاست (Telfast) وهو مضاد للهستامين لكنه لا يسبب النعاس، ويعالج أعراض الزكام مثل حساسية الأنف والعطس والكحة.

للأطفال الكبار فوق ست سنوات، يمكن استخدام “كولد كونترول (Cold Control)” كأفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال الذي يتم تناوله بشكل قرص كل ست ساعات، ويعالج أعراض الزكام والرشح. بالنسبة للألم والحمى، يمكن استخدام “بروفيينال شراب (Profinal)” للأطفال من ستة أشهر حتى ثلاثة عشر عامًا.

“بانادول شراب (PANADOL)” و“بانادريكس أقراص (PANADREX)” يعتبران أيضًا خيارات فعّالة للأطفال، حيث يعملان على تخفيف الألم وخفض درجة الحرارة وعلاج نزلات البرد والزكام. أما “كومتريكس (Comtrex)” فيستخدم للأطفال الذين تجاوزوا ست سنوات ويتميز بفعاليته في إيقاف أعراض الزكام والرشح.

أخيرًا، يستخدم “هايبيوتك شراب (hibiotic)” في حالات الزكام المصاحبة للاحتقان والحمى، ويفضل استخدامه تحت إشراف الطبيب المختص للتأكد من الجرعات المناسبة والمدة الزمنية الصحيحة.

إقرئي أيضا : دواء الأسيتامينوفين – Acetaminophen

     المراجع المعتمدة     

ما هو المشروب الساخن المفيد للزكام؟

يمكن لشرب الشاي الساخن أن يُساعد في تخفيف التهاب الحلق وتخفيف الانسداد الأنفي والحد من احتقان الصدر، بالإضافة إلى تهدئة المعدة المضطربة.

كيف ازيل الزكام في يوم؟

لا يمكن إزالة الزكام تمامًا في يوم واحد، لأن الزكام ناتج عن فيروس وقد يحتاج الجسم إلى بضعة أيام أو أسابيع لمحاربته تمامًا.

هل البصل يعالج الزكام؟

نعم، البصل يعتبر واحدًا من العلاجات الشعبية التقليدية لعلاج الزكام. البصل يحتوي على مركبات تعرف بالفلافونويدات والكبريت، وهذه المركبات لها خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات. عند قطع البصل أو طحنه، يتم إطلاق مركبات كبريتية تعمل كمضادات حيوية طبيعية.

هل الثوم يعالج الزكام؟

يساهم الثوم في تعزيز عملية الشفاء من حساسية الأنف من خلال فوائده المضادة للأكسدة. وعلاوة على ذلك، يعمل الثوم على مكافحة الهيستامين، فهو يمتلك تأثيرًا مضادًا لهذه المادة، مما يقلل من حدة أعراض الحساسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى